عـــااااالم من الابدااعـــــ...
 
الرئيسيةالرئيسية  اليوميةاليومية  س .و .جس .و .ج  بحـثبحـث  الأعضاءالأعضاء  المجموعاتالمجموعات  التسجيلالتسجيل  دخولدخول  

شاطر | 
 

 الخيانه هع

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
Ozil
هوى ذهبي
avatar

عدد المساهمات : 336
نقاط : 494
شهرتكــ..،، : 0
تاريخ التسجيل : 23/03/2011
الموقع : الالعاب

مُساهمةموضوع: الخيانه هع   الجمعة مارس 25, 2011 8:59 pm

الخيانة

لاسبيل..سوى الانكماش و التقوقع..التواري والغياب

لاسبيل..اني لا أهدأ..لا أمكث..لاأستقيم..وصيحات
برانية تدعو بالحرقة و الأنين..ونظرات حسبها تبتسم لي وحسبي تسألني
كل الأشياء تحبني..ولا شيء هنا يفديني
حتى"سامحيني" عهدنا بها عبارة ودية..ولت تقهقرت..فلا معنى لها سوى الاستهتار
أأخون....ونحن تعدينا الحب نحو الجنون
رفعتني علما شاهقا في حياتك..وأعلنت السجود
وأنا...بقدرما أحببتك..أخافني حبي لك
غيري يبكي الفراق..وأنا أبكي خياله
أعلم أنها كانت لحظة مرضية تنتمي الى دلك الخوف..لكن كيف تعلم أنت
كان لزاما علي أن أختبر استمراري بدونك..أتهيأ للعسير..أتيقن أن لازال لي عقل
وأنت تكتشف دلائل خيانتي لك..لاتعليق
تخصى اللغة..تتماوت الكلمات..يدفنها ما وراء اللغة
لأكون في حاجة لحروف لا يعلمها الا الله..
فاجعل..ألف لام ميم..تعبر عن داك الألم..ويحه من ألم
خشية عليك..قلت اهجرني..لكن دع الرسائل خاصتي من يدك
لم أستشعر تلك اللكمات العنيفات..ولا الدفعة القوية التي أسقطتني أرضا..الا أني تركتك لقدرك الحزين..للصدمة
خارت قواي..بجهد جهيد ترجيتك أن تسامحني
بعد ساعات طوال..من الغضب و الترقب و اللاصبر..
لمحت حبك لي يحارب و ينتصر..يداك تفكان الحصار..
تتحرران لضمي مع حب أبدي..
سألتك هل مازلت امرأتك..بعدما أسقطتها..قلت نعم أنت حبيبتي وامرأتي..تقبل يدي لتطمئنني..تحميني من الألم..فرأيتك كأم مهما كان لا تختلف
حتى وأنت تغير كل أرقامي الهاتفية..دفعتك الغيرة لا الشك
آه..يعدبني الحب أكثر مما يعدبني الدنب
عضيم أنت يا رجل..لكن بالله عليك أخبرني
ادا سامحتني أنت..كيف لي أن أسامح نفسي
مهاتما حياة
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
 
الخيانه هع
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتــديــــات ســـحـر الهــــوى :: المنتدى العاااامـ... :: العـــــــــــــــــــــــــــالمــ..-
انتقل الى: